أعلنت غرفة التجارة الأردنية أن العراق كان أكبر مستورد للبضائع التجارية خلال شهر يناير الماضي، حيث بلغت القيمة 61 مليون دينار أردني. وتم تصدير بضائع وسلع إلى بلدان عربية وأجنبية بقيمة 108 ملايين دينار أردني خلال الشهر الماضي. وأظهرت الإحصائيات أن العراق كان أكبر الدول العربية في استيراد السلع من الأردن بقيمة 61 مليون دينار أردني، تلته الإمارات بقيمة 10 ملايين دينار ومصر بقيمة 8 ملايين دينار.

يقوم الغرفة الأردنية بإصدار شهادات المنشأ للمنتجات الزراعية والحيوانية والثروات الطبيعية الأردنية الخام، بالإضافة إلى بضائع الأجنبية التي يجري إعادة تصديرها، حيث بلغت شهادات المنشأ التي ذهبت للعراق 189 شهادة. كما بلغت قيمة صادرات المنتجات الأجنبية (إعادة تصدير) 66 مليون دينار أردني، والصناعية 16 مليون دينار، والزراعية 9 ملايين دينار، والمنتجات العربية نحو 7 ملايين دينار، بالإضافة إلى العديد من المنتجات الأخرى المختلفة.

يجدر بالذكر أن العراق كان يستورد معظم السلع والبضائع من دول الجوار وخاصة تركيا وإيران بعد أن كان الأردن سوقاً كبيراً للعراق في تسعينيات القرن الماضي خلال فترة الحصار الاقتصادي.

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.