قدم الناطق باسم كتائب عز الدين القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، أبو عبيدة، تقديره لجهود جبهات القتال في العراق ولبنان واليمن في خطاب ألقاه. وأكد أن مقاومتهم في قطاع غزة قوية وثابتة وأنهم سيواصلون ضرباتهم ضد الاحتلال ما دامت الاعتداءات واحتلال الأراضي تستمر. وأشار أيضاً إلى فشل العدو خلال 200 يوم في تحقيق أي شيء سوى المجازر والدمار والقتل. وحذر من أن العدو يحاول التنصل من وعوده والرغبة في كسب المزيد من الوقت، مؤكداً على ثبات مواقف الشعب الفلسطيني وعدم التنازل عن حقوقه.

وشدد أبو عبيدة على أهمية الدور الشعبي والعسكري في دعم المقاومة وتفوقها في مواجهة الاحتلال، مشيداً بالانضمام الشعبي والعسكري إلى طوفان الأقصى في مختلف الجبهات. كما أشار إلى أن الرد الإيراني على الاعتداءات وضع قواعد جديدة وأربك حسابات العدو، داعياً جماهير الأمة الإسلامية إلى تصعيد حماها للمقاومة. وأكد على أن العدو ما زال عالقاً في غزة وأن المقاومة ستبقى وفية لتضحيات شعبها وستحمل آماله وآلامه وستحافظ على حقوقه.

وفي الختام، أعرب أبو عبيدة عن امتنانه لكل الجهود العسكرية والشعبية التي تدعم المقاومة وتساهم في تحقيق النصر على الاحتلال. وحث على استمرار التصدي والصمود في وجه العدو وعدم التراجع عن المواقف الثابتة والحقوق الأساسية للشعب الفلسطيني. وأكد على أن المقاومة الفلسطينية ستظل حتى إرجاع النازحين إلى ديارهم ورفع الحصار وانسحاب الاحتلال من الأرضية الفلسطينية.

شاركها.
اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.