مؤشر الجريمة الإلكترونية يظهر اختلافًا في السلوك بين البلدان، حيث أن البلدان النامية تكون الأقل عرضة للاختراق الإلكتروني مقارنة بالبلدان الكبيرة والهامة. ويشير المؤشر إلى أن أكثر من 87٪ من البلدان كانت لديها كثافة اختراق أقل من المتوسط العالمي. الروسيون يخترقون حسابات البريد الإلكتروني بشكل خاص بكثافة، حيث تم اختراق 8 من كل 10 مستخدمي الإنترنت الروس في عام 2022. وأما فرنسا فتأتي في المرتبة الثانية بعد روسيا.

وعلى المستوى العالمي، فإن الجرائم الإلكترونية ارتفعت بشكل كبير منذ عام 2001، حيث زاد عدد الضحايا بشكل ملحوظ وارتفعت الخسائر المالية بأكثر من 570 مرة. وتتصدر المملكة المتحدة قائمة الدول الأكثر تضررًا من الجرائم الإلكترونية، حيث بلغ عدد الضحايا 4371 ضحية لكل مليون مستخدم للإنترنت في عام 2022. وبشكل عام، أودت الجرائم الإلكترونية بحياة ما لا يقل عن 7,303,267 ضحية وخسائر قدرها 36.4 مليار دولار على مدى 22 عامًا.

بشكل عام، يُظهر مؤشر الجريمة الإلكترونية أن البلدان النامية تكون أقل عرضة للاختراق الإلكتروني مقارنة بالبلدان الهامة والكبيرة. تبرز روسيا بكثافة الاختراق الإلكتروني، حيث تم اختراق 8 من كل 10 مستخدمي الإنترنت الروس في عام 2022. وفي المجمل، الجرائم الإلكترونية تشهد ارتفاعًا ملحوظًا منذ عام 2001، حيث زاد عدد الضحايا والخسائر المالية بشكل كبير. تتصدر المملكة المتحدة قائمة الدول الأكثر تضررًا من الجرائم الإلكترونية، وأودت الجرائم بحياة ما لا يقل عن 7,303,267 ضحية وخسائر قدرها 36.4 مليار دولار على مدى 22 عامًا.

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.