جددت وزيرة الخارجية اليابانية يوكو كاميكاوا في تصريحاتها اليوم الجمعة تأكيداتها بشأن تهديد روسيا باستخدام الأسلحة النووية. وجاءت هذه التصريحات عقب تصريحات الرئيس الروسي فلاديمير بوتين التي أدلى بها خلال اجتماعه مع ممثلي وكالات الأنباء الدولية حيث أعلن بوتين إمكانية استخدام جميع الوسائل المتاحة لروسيا إذا تهديدت سيادتها ووحدتها. وأكدت كاميكاوا خلال مؤتمر صحفي أن اليابان كدولة تعرضت لضربات نووية، تؤكد بانتظام للجانب الروسي على استحالة استخدام الأسلحة النووية وتهديدها.

وأثناء اجتماعه مع ممثلي وكالات الأنباء الدولية على هامش منتدى سان بطرسبورغ الاقتصادي الدولي، أشار الرئيس الروسي بوتين إلى أن روسيا تعتبر إمكانية استخدام الأسلحة النووية لحماية سيادتها ووحدتها في حال تعرضت لتهديد من أي جهة. وأكدت وزيرة الخارجية اليابانية أن الرد على الاستفزازات بالأسلحة النووية يعتبر شيئًا لا يجب السكوت عليه على الإطلاق، خاصة بالنظر إلى تأثيرها المدمر على البشرية والعالم.

وفي سياق متصل، أشارت كاميكاوا إلى تاريخ اليابان كدولة تعرضت للضربات النووية في الحرب العالمية الثانية، حيث عانت من قصف نووي في هيروشيما وناغاساكي، مما يجعل اليابان تشعر بواجبها تجاه العالم منع استخدام الأسلحة النووية وعدم التساهل في أي تهديدات بهذا النوع من الأسلحة. وأكدت على أهمية تحقيق السلام والاستقرار الدولي بعيدًا عن التهديدات بالأسلحة النووية التي تعتبر تهديدًا جديًا للأمن والسلم الدولي في الوقت الحالي.

شاركها.
اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.