تعتزم إسبانيا وأيرلندا وسلوفينيا الاعتراف بالدولة الفلسطينية في 21 مايو الجاري، وفقًا لما أعلنه جوزيب بوريل مسؤول الشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي. وأكد بوريل أن الدول الثلاث ستتخذ هذه الخطوة بشكل متزامن، مشيرًا إلى أن بلجيكا أعلنت أيضًا استعدادها للاعتراف بالدولة الفلسطينية. وأشار بوريل إلى أن هذا الاعتراف يعتبر خطوة رمزية تعبر عن دعم هذه الدول لحقوق الشعب الفلسطيني ورغبته في الاستقلال.

وأبدى رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز، الذي يعتبر أحد الأصوات الرئيسية في انتقاد الهجمات العسكرية الإسرائيلية على غزة، رغبته في الاعتراف بدولة فلسطينية. وقد نشر سانشيز إعلانًا مشتركًا مع زملائه من أيرلندا ومالطا وسلوفينيا في نهاية مارس خلال قمة أوروبية، يعربون فيه عن استعدادهم للتأكيد على حقوق الشعب الفلسطيني ودعم استقلالهم الوطني. ويأتي هذا الاعتراف ضمن جهود الدول الأوروبية لدعم الجهود الفلسطينية من أجل تحقيق السلام والاستقلال.

ووفقًا للإحصاءات الفلسطينية، فقد اعترفت 137 دولة من الدول الأعضاء في الأمم المتحدة بالدولة الفلسطينية حتى الآن. وتعتبر السويد الدولة الأوروبية الوحيدة التي اعترفت بدولة فلسطينية في عام 2014، بينما لم تتخذ بعض الدول الأخرى قرارًا بالاعتراف بدولة فلسطينية، مثل الجمهورية التشيكية والمجر وبولندا وبلغاريا ورومانيا وقبرص.

شاركها.
اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.