شهد مركز للشرطة في باريس حادثة إطلاق نار يوم الخميس، حيث أصيب شرطيان بجروح خطيرة. وفقًا لمصادر مطلعة، تعرض الشرطيان لهجوم عنيف من قبل رجل تمكن من سرقة سلاح أحدهما. وقال قائد شرطة العاصمة لوران نونييز إن حياة أحد الشرطيين ما زالت في خطر، مما يدل على خطورة الوضع.

وفي تفاصيل أخرى، أشار نونييز إلى أن الشرطيين كانا يستجيبان لحادثة اعتداء عنيفة على امرأة أصيبت بجروح بالغة. وبعد نقلهما إلى مركز الشرطة، تم فحص نسبة الكحول في دم الرجل الذي اعتدى، وقد تبين أنه كان مضطربًا بشكل واضح. وتم فتح تحقيقات قضائية بتهم محاولة قتل المرأة ومحاولة قتل أشخاص يتمتعون بسلطة رسمية.

ولم يتم الكشف عن تفاصيل إضافية بشأن هوية المهاجم، وأكدت الشرطة أنها لا تعرف ما إذا كان الرجل يعرف المرأة المعتدى عليها. وفي محاولة للسيطرة على الحادثة، اضطرت عناصر الشرطة إلى كسر باب الشقة حيث وقع الاعتداء. وتم الإبلاغ أيضًا عن إصابة المهاجم جراء تبادل إطلاق النار، لكن حياته ليست في خطر حاليًا.

شاركها.
اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.