حذرت القاضية الفيدرالية التى ترأس قضية تخريب انتخابات 2020 التي رفعها الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب يوم الجمعة من أن التصريحات التحريضية منه ستدفعها لتحديد موعد المحاكمة في وقت أقرب، قائلة إنها ستتخذ كل خطوة لحماية نزاهة الإجراءات وتجنب تشويه هيئة المحلفين المحتملة.

وأوضحت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية أن هذا التحذير جاء في الوقت الذي حكمت فيه قاضية المحكمة الجزائية الأمريكية تانيا تشوتكان على طلبات ترامب بفرض قيود أقل في أمر وقائي سيحكم الأدلة التي يتم تسليمها لمحاميه في عملية الاكتشاف التي يمكن للرئيس السابق مشاركتها علنا.

بشكل عام، حكمت تشوتكان بأن ترامب كان حرا في مشاركة “المواد غير الحساسة” كما حددها المدعون، لكنها ضيقت النطاق بشكل كبير لدرجة أن الأمر لم يرتق إلى نجاح كبير له لاسيما وأنها رفضت أيضا غالبية طلبات ترامب الأخرى.

وشددت القاضية مرارا وتكرارا على أنها لن تأخذ في الاعتبار حملة ترامب الرئاسية، وقال محامي ترامب الرئيسي جون لاورو إن حقوق الرئيس السابق في حرية التعبير ليست مطلقة وأنها جاءت في المرتبة الثانية بعد حقيقة أنه الآن مدعى عليه جنائيا.

وقالت تشوتكان “تأثير قراري على أية حملة سياسية لن أضعه فى الحسبان. هذه محاكمة جنائية، رغبة المتهم في شن حملة للرد على المعارضين السياسيين يجب أن يتخلى عنها.”

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.