أفادت صحيفة “التليغراف” البريطانية بأن أربع نساء بريطانيات رفعن دعاوى قضائية ضد المؤثر على وسائل التواصل الاجتماعي أندرو تيت، اتهمنه فيها بـ”اغتصابهن”، إلى جانب تهم أخرى تتعلق بالإتجار بالبشر. ينتظر تيت المحاكمة في بوخارست بتهم الاتجار بالبشر والاغتصاب، كما يواجه احتمال تسليمه إلى المملكة المتحدة لمواجهة تحقيقات باتهامات مشابهة. الحوادث تعود إلى عام 2013، حيث كان النساء يعملن تحت قيادة تيت وزعمن أنهن تعرضن للاعتداءات الجنسية.
وقدم أربع نساء يوم الأربعاء أوراقًا قانونية ضد تيت مع تمويل خارجي لدعم قضيتهن القانونية. هدفهن تقديم قضية حيث اتهمن تيت بالاغتصاب ويطالبن بتعويضات مالية. يجمعن تمويلًا جماعيًا لتمويل مراحل الإجراءات القانونية، وقد جمعن أكثر من 39 ألف جنيه إسترليني. تيت، الذي انتقل إلى رومانيا في عام 2017، يواجه تحقيقًا بتجنيد شابات وإجبارهن على إنتاج محتوى إباحي.
يواجه تيت تحقيقًا آخر من قبل شرطة بيدفوردشير باتهامات الاغتصاب والاتجار بالبشر، وكذلك شقيقه تريستان. ينتظر شروع الإجراءات بعد أن قررت محكمة بوخارست إحالة القضية للمحاكمة بعد وجود أدلة كافية. شرطة بيدفوردشير ستنتظر انتهاء الإجراءات في رومانيا قبل إعادة تيت إلى المملكة المتحدة.

شاركها.
اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.