طالبت رئاسة الادعاء العام في اقليم كوردستان، اليوم الأربعاء، بتسليم عدد من المتهمين المطلوبين للعدالة في حدود محافظة السليمانية للمثول أمام القضاء، محذراً من أن تصبح الأجهزة الأمنية “شخصياً”. 

وقالت رئاسة الادعاء العام في بيان ورد لوكالة شفق نيوز، أن موضوع استخدام المؤسسات الأمنية في محافظة السليمانية لحسم القضايا والمشكلات والخلافات المحلية والحزبية والشخصية أخذ بالتزايد يوما بعد يوم، في وقت يتوجب على الأجهزة الأمنية التي تعد اجهزة حكومية رسمية أن تقوم بواجباتها في حماية أمن واستقرار الوطن وأرواح واملاك المواطنين والمحافظة على جو التعايش والأمن والسلم الاجتماعي ولا يجوز لأي جهاز أمني ان يصبح جهازاً شخصياً وان ينتشر لأهداف خاصة. 

واضاف البيان، انه من هذا المنطلق تعلن رئاسة الادعاء العام ان عددا من المتهمين المطلوبين للعدالة يتوجب تسليمهم الى القانون، وأن يحضروا أمام المحكمة لتتخذ إجراءاتها القانونية بحقهم. 

وأضاف البيان أنه بخلاف ذلك وبعدم حضورهم امام القاضي واهمال طلب المحكمة وعدم تسليم المتهمين للقانون يمنحهم فرصا أكثر لارتكاب المزيد من الجرائم البشعة الأخرى لتتنامى حالات الارهاب والقتل والاختطاف والترويع مما يجعل المجتمع بصورة يعيش في حالة من الخوف والقلق وعدم الأمان.

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.