أعلنت الشرطة في مدينة زاخو اليوم الخميس عن انتشال جثة مجهولة الهوية من نهر الخابور في منطقة بيداري. وأوضحت الدائرة الأمنية في بيان صادر عنها أنه من الصعب التعرف على هوية الجثة بسبب تشوهها الشديد. تم نقل الجثة إلى دائرة الطب الشرعي لتحديد أسباب الوفاة ومحاولة التعرف على هوية الشخص المتوفى.

وفي سياق متصل، اكدت الشرطة انه يتم تشديد الجهود لمعرفة ملابسات الحادثة ومعرفة هوية الشخص المتوفى. ويرجح أن يكون الشخص قد غرق في النهر، ولكن لم يتم تحديد الأسباب بدقة حتى الآن. من المتوقع أن تستغرق عملية تحديد هوية الجثة وأسباب الوفاة بعض الوقت نظرًا لتعقيد الحالة.

وأثار انتشال الجثة من النهر استنفارا في المدينة، حيث عبر الأهالي عن قلقهم من زيادة حوادث الغرق في المنطقة. وطالبوا بضرورة اتخاذ إجراءات أكثر صرامة لضمان سلامة المواطنين وتفادي وقوع حوادث مشابهة في المستقبل.

شاركها.
اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.