حذر المتنبئ الجوي الكوردي، أحمد كلاري، من انخفاض حاد في درجات الحرارة نتيجة لالتقاء منخفضين جويين قادمين من البحرين الأحمر والمتوسط. وقد توقع كلاري تساقط ثلوج وأمطار مصحوبة بعواصف رعدية وسيول في معظم مناطق إقليم كوردستان. كما توقع أن يقع إقليم كوردستان يوم الأربعاء المقبل، تحت تأثير منخفضين جويين قادمين من البحرين الأحمر والأبيض المتوسط، ومع التقائهما تزداد تأثيراتهما. ومن المتوقع سقوط كميات كبيرة من الأمطار الغزيرة والثلوج فوق الجبال العالية وحصول البرق وسقوط البرد وحصول الفيضانات في الأنهر والوديان والمناطق المنخفضة.
وكشف كلاري أن ذروة الموجة ستحصل يومي الخميس والجمعة، وسيتزامن ذلك مع رياح شديدة السرعة، ومع انخفاض في درجات الحرارة وعودة الطقس الشتائي. المتنبئ الجوي يتوقع أيضًا أمطار غزيرة في مناطق سهل أربيل والموصل، وكميات جيدة من الأمطار في مناطق كركوك وكرميان. وأكد أن حالة عدم الاستقرار ستستمر حتى يوم 17 فبراير.
وأختتم كلاري حديثه بالدعوة إلى مراقبة الموجة، والتحضير للتقليل من الخسائر المتوقعة في حال استمرار الفيضانات. تحذيره يأتي في ظل توقعات بحدوث فيضانات في الأنهار والوديان والمنخفضات نتيجة لتأثير الموجة الجوية القادمة.

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.