شفق
نيوز/ تعد مخيمات النازحين في دهوك واحدة من أكبر المخيمات في العراق، حيث يعيش
الآلاف من الأشخاص الذين فرّوا من مناطق النزاع والاضطرابات في البلاد.

ويعاني
النازحون في هذه المخيمات العديد من التحديات والصعوبات، بما في ذلك تأثيرات
الحرارة المرتفعة في فصل الصيف وعدم وجود التيار الكهربائي المستمر.

إحدى
التحديات الرئيسية التي يواجهها النازحون في مخيمات دهوك هي ارتفاع درجات الحرارة
الشديدة في فصل الصيف، حيث يعيش النازحون في خيام مؤقتة غير مجهزة بمصادر تبريد أو
تهوية مناسبة.

ويقول
جاسم حسكو، وهو نازح في احد المخيمات، لوكالة شفق نيوز “يوجد هناك الكهرباء
الوطنية متاحة لفترات محدودة، ولكن عندما تنقطع، يعتمد النازحون على المولدات
الكهربائية”.

وتابع
“ومع ذلك، يعاني العديد من النازحين من صعوبة تأمين مصاريف تشغيل المولدات
بسبب ضيق ظروفهم المادية”.

اما
خنساء فتقول لوكالة شفق نيوز “يزداد قلقنا على أطفالنا في فصل الصيف بسبب الحرارة
الشديدة. الخيام التي نعيش فيها قديمة وتالفة، ونشعر بالقلق الشديد من احتمالية
اندلاع حرائق”.

وطالبت
الحكومة والجهات المعنية بتوفير خيام جديدة وأكثر أمانًا للنازحين في المخيمات.

يذكر
ان عدد مخيمات النازحين ضمن حدود محافظة دهوك هو 16 مخيماً ويعيش فيها اكثر من
1137 شخصاً، وهناك نحو 1189 نازحاً يعيشون في خارج المخيمات.

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.