أكد مصدر أمني في السليمانية يوم الأحد أن مدنيين اثنين من القومية العربية تم قتلهم بإطلاق النار في منطقة (قولەڕەیسی) بمحافظة السليمانية. وأوضح المصدر أن الشكوك تحوم حول شخص مشتبه به “يدينون له بالمال”، وأن أقارب الضحيتين قدموا شكوى للشرطة مشيرين إلى أن المشكلة تتعلق بالمال ويشتبهون أن القاتل هو الشخص الذي يدينون له. وأضاف المصدر أنه ليس لدى أقارب المتوفيين أي معلومات عن القاتل ولكنهم يعرفون اسمه.

وأكد المصدر أن الجثتين تم تسليمهما إلى ذويهما، وتم فتح تحقيق في الحادث، مشيراً إلى أنه لم يتم القبض على القاتل حتى الآن. وقد أثارت هذه الحادثة ردود فعل واسعة في المنطقة مع تصاعد التوتر والقلق في ظل تفشي العنف. وطالبت العديد من الجهات المعنية بسرعة الكشف عن الجناة وتقديمهم للعدالة وضمان سلامة المواطنين.

من الجدير بالذكر أن استمرار تكرار حالات العنف والقتل يثير القلق بشكل خاص في العراق، وخاصة في مناطق مثل السليمانية التي تشهد تصاعداً في مستويات الجريمة والعنف. وتعد هذه الحوادث مصدر قلق كبير للسكان وتستدعي تدخل وإجراءات أمنية فعالة لحماية الجميع وتحقيق العدالة.

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.