قد تقوم تركيا بدور مهم في توحيد القوى السياسية السنية في العراق ودعمهم لاختيار رئيس جديد للبرلمان. يبدو أن هناك توافقا بين القوى السنية لاختيار مرشح موحد لرئاسة البرلمان، مما أثار تساؤلات حول دور تركيا في الشأن العراقي. تصاعدت المخاوف والانتقادات من تدخل تركيا المباشر في السياسة الداخلية العراقية، خاصة بعد زيارة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى بغداد واجتماعه مع القوى السنية.

يتنامى القلق حول تأثير تدخل تركيا في الشؤون العراقية وتأثيرها على القرارات السياسية، مما يمكن أن يزيد من التوترات والانقسامات السياسية داخل العراق. القوى السنية تعمل بسرعة على حل الأزمة الحالية لضرورة الانتهاء من الملفات الهامة التي تعرقل البرلمان، مثل قانون العفو العام. قد يكون سالم العيساوي المرشح الأبرز لرئاسة البرلمان بدعم الأغلبية السنية وقوى سياسية أخرى.

تظهر التسوية الراهنة في العراق تعقيدات في توجيه الأصوات السياسية وعدم التوافق على شخصية لرئاسة البرلمان. يبرز دور التحالفات والتفاعلات بين القوى السياسية المختلفة في تحديد مسار العملية السياسية في البلاد، مما يظهر أهمية التوافق لتجنب الانقسامات والأزمات السياسية المحتملة.

شاركها.
اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.