 بغداد/ المدى

أكد وزير التخطيط محمد علي تميم، أمس الأحد، أن 73 مستشفى ستدخل الخدمة نهاية العام المقبل، مشيراً إلى معالجة 24 مشروعاً متلكئاً للصرف الصحي. وذكر بيان للوزارة تلقته (المدى) أن “نائب رئيس مجلس الوزراء وزير التخطيط بحث مع ممثلة منظمة اليونسيف في العراق،

ساندرا عطوف والوفد المرافق لها، تفاصيل برنامج التعاون المشترك مع المنظمة، في مجال نظام الحماية الاجتماعية، ودعم جهود الحكومة العراقية، في تحسين جودة التعليم والصحة، وحقوق الطفل”.

وأكد وزير التخطيط حسب البيان أن “الحكومة العراقية أولت جوانب الحماية الاجتماعية بجميع ابعادها اهتماما استثنائيا في ضوء أولويات البرنامج الحكومي”، داعيا “منظمات الامم المتحدة الى إعادة رسم ستراتيجيات التعاون وفقا لهذه الأولويات”.

ولفت تميم الى أن “الموازنة الثلاثية تضمنت تخصيصات جيدة لدعم مشاريع الماء والصرف الصحي والمستشفيات وبرامج الحماية الاجتماعية”، مبينا ان هناك 73 مستشفى ستدخل الخدمة بنهاية العام المقبل 2024، فضلا عن التعاقد لإنشاء 15 مستشفى اخر بسعات سريرية مختلفة، وهناك (24) مشروعا للصرف الصحي كانت متلكئة وعولجت مشكلاتها”.

واشار الى “وجود إجراءات وخطوات مهمة باتجاه تحقيق الربط الكهربائي، مع الاردن ومصر ودول الخليج، ومشاريع مهمة في مجال توفير مياه الشرب”.

من جانبها أشادت عطوف “بمستوى الإجراءات والخطوات التي اتخذتها الحكومة العراقية في مجال دعم الشرائح الهشة، وإطلاق منصة الطفل”، معربة عن “استعداد منظمة اليونسيف، لمواصلة دعمها لهذه الجهود، والعمل على اعداد ستراتيجية بعيدة الأمد للتعاون مع العراق في مختلف المجالات، ذات الصلة باختصاص المنظمة”.

وقال المتحدث باسم وزارة التخطيط عبد الزهرة الهنداوي في وقت سابق، إن “عدد المستشفيات المتلكئة كان نحو 62 مستشفى في عدد من المحافظات بسعات سريرية مختلفة منها مئة سرير و400 سرير و200 سرير و50 سريراً، والتي كانت مقسمة ضمن برنامج تنمية الأقاليم والبرنامج الاستثماري لوزارة الصحة أو المستشفيات التعليمية التابعة لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي”.

وأكد الهنداوي، أن “اللجنة المشكلة برئاسة وزير التخطيط ولجنة الأمر الديواني 45، عملت خلال السنة الماضية وما قبلها على إيجاد الحلول والمعالجات لجميع هذه المستشفيات”.

ولفت، إلى أن “اللجنة نجحت في حل كل الإشكالات أو المشكلات التي تسببت في توقف العمل بهذه المستشفيات، وعولجت في 60 بالمئة من هذه المستشفيات ودخل الكثير منها حيز العمل”.

ونوه الهنداوي، إلى أن “هناك مستشفيات ستنجز وتدخل الخدمة خلال هذه السنة بالإضافة إلى ما أنجز خلال السنة الماضية فيما يتعلق بالتوسع الأفقي الحالي في المشاريع”. وتابع، أن “التركيز سيكون للمشاريع الخدمية المستشفيات والصرف الصحي والماء”، مشيرا الى ان “هناك 1063 مشروعاً متلكئاً بينها أكثر من 60 مستشفى متلكئا في عموم العراق”.

ويواصل الهنداوي، أن “اللجنة قامت بمعالجة مشكلات مشاريع المستشفيات المتلكئة والمتوقفة في عموم العراق برئاسة وزير التخطيط على مدار الاشهر الماضية على ايجاد الحلول والمعالجات ونجحت بمهامها واللجنة تقترب من نهاية مهمتها بعد ان اكملت كل المتطلبات المكلفة بها”.

وانتهى، الى ان “قرار اللجنة ان يكون العام المقبل 2024 ان تنجز هذه المستشفيات بالكامل او 90%”.

أعلنت وزارة التخطيط، في وقت سابق، عن تراجع أعداد المشاريع المتلكئة إلى 1063 مشروعاً، وتحدثت عن معالجات حكومية أدت إلى هذا الانخفاض.

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.