الحلبوسي يدعو لإستثمار الطاقات وغوتيريش يعوّل على المهارات الخضراء

الحكومة تشكل مجلساً أعلى للشباب يتولّى توفير الدعم وفرص العمل

بغداد – قصي منذر

شكلت الحكومة ، مجلس اعلى للشباب يتولى مسؤولية توفير الدعم الكامل للافكار والمقترحات التي تساعد على توفير الاف فرص العمل للطاقات الواعدة ،وسط مطالبات اممية بتنمية المهارات الخضراء. وقال بيان تلقته (الزمان) امس ان (رئيس الوزراء محمد شياع السوداني، ترأس جلسة استثنائية للمجلس بمناسبة يوم الشباب العالمي الموافق ، بارك خلالها لشباب العراق بحلول المناسبة ، وتأكيد حرص الحكومة على جعله مناسبة للوقوف على قضاياهم وتبني أفكارهم ومقترحاتهم)، وقدم السوداني (التهاني للطلبة المتفوقين في الامتحانات النهائية للدراسة الإعدادية)، وأشار إلى (حالات التفوق الخاصة والوقوف أمامها وقفة إجلال واحترام، حيث حصد أصحابها التفوق ،برغم ظروفهم الصحية والاقتصادية)، واصافا اياهم (بالقوة التي يعول عليها العراق في بناء مستقبله)، مؤكدا ان (الدولة أمام مسؤولية كبيرة لرعاية الشباب الذين يشكلون نسبة 60  بالمئة من سكان العراق، عبر وضع الخطط والبرامج التي تنهض بواقعهم)، ولفت الى ان (المنهاج الوزاري ينطوي على التزام الدولة برعاية الشباب، واتجاه الحكومة نحو تفعيل القطاع الخاص التي تساعد في توفير آلاف فرص العمل للشباب، وتأمين العيش الكريم لهم)، موجها بـ (إقرار المقترحات في الجلسة الاعتيادية لمجلس الوزراء التي ستُعقد يوم الثلاثاء المقبل، وذلك بعد دراستها بشكل تفصيلي والأخذ بملاحظات الوزراء التي دُونت خلال جلسة تضييف الشباب التي تقرر خلالها تشكيل المجلس الأعلى للشباب برئاسة رئيس الحكومة وعضوية عدد من الوزراء). من جانبه ،حث رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، على أهمية التعاون والتنسيق بين كل مؤسسات الدولة لوضع خطة شاملة للنهوض بواقع الشباب. وقال في تغريدة على توتير انه (بمناسبة اليوم العالمي للشباب، نؤكد أهمية التعاون والتنسيق بين كل مؤسسات الدولة لوضع خطة شاملة، للنهوض بواقع الشباب، واستثمار طاقة أبنائنا في بناء الوطن). بدورها ، اكدت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في العراق جينين بلاسخارتالحاجة الى اشراك الشباب في العديد من القضايا المحورية لمستقبلالعراق .وقالت في بيان تلقته (الزمان) امس ان (الشباب يشكل ما نسبته  60 في المائة من سكان العراق، وهناك حاجة الى إشراكهم في العراق الأخضر والعديد من القضايا المحورية لمستقبل هذا البلد)،وأضافت (سيقود الشباب الطريق قريباً جداً ، ويجب ان تسمع اصواتهم). وطالب الامين العام للامم المتحدة أنطونيو غوتيريش في رسالته التي وجهها المناسبة ، بتنمية المهارات الخضراء من أجل تحقيق عالم مستدام. وتطرق الأمين العام إلى انتقال العالم إلى ما يسمى بالاقتصاد الأخضر، وقال إن (التحول نحو عالم مستدام بيئياً وصديقاً للمناخ أصبح أمراً بالغ الأهمية ليس فقط للاستجابة لأزمة المناخ العالمية، ولكن أيضاً لتحقيق أهداف التنمية المستدامة)، واضاف ان (نجاح هذا الانتقال على تنمية المهارات الخضراء بين المواطنين، ولاسيما الشباب، بما في ذلك المعرفة والقدرات والقيم والمواقف اللازمة للعيش في مجتمع مستدام وفعال من حيث الموارد وتطويره ودعمه)، ولفت الى ان (موضوع هذا العام يذكر بأهمية ضمان أن يكتسب الشباب المهارات ويطبقوها في الاقتصاد الأخضر المتنامي)، داعيا الى (تزويد الشباب بالمهارات والمعرفة في مجالات تتنوع بين التكنولوجيات المستدامة المبتكرة والطاقة المتجددة والثورات في نظم النقل والأنشطة الصناعية ليتمكنوا من بناء مستقبل أنظف وأكثر اخضرارا وأكثر قدرة على التكيف مع المنـــاخ).

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.