في الحوار التلفزيوني الذي أجرته المسلة مع النائب عن كتلة الصادقون أحمد الموسوي، أشار الموسوي إلى وجود اختلاف في وجهات النظر داخل الإطار الشيعي بشأن تجديد محافظي المحافظات. ورغم ذلك، أكد أن ميزة “وحدة الرأي” لا تزال موجودة داخل الإطار الشيعي، مشيراً إلى أن وحدة الإطار الشيعي تعتبر قوة للدولة وأن الاستقرار السياسي الحالي ناجم عن هذه الوحدة.

وفيما يتعلق بالاختلاف في محافظة ديالى، أوضح الموسوي أن الاختلاف يكمن في شخصية المحافظ وليس في اسم الكتلة، مشيراً إلى أن شخصية المحافظ تعتبر المشكلة الحقيقية في ديالى في الوقت الحالي. وأوضح أيضاً أنهم ملتزمون بتوجيهات قادة الإطار الشيعي التي تخص توزيع الاستحقاقات وأنهم لن يختلفوا على أي شخصية تقدمها كتلة بدر باستثناء المحافظ الحالي.

وفيما يتعلق بالتظاهرات في محافظة بابل، اعتبر الموسوي أن الدعوات إلى التظاهر غير منطقية، مشيراً إلى أن ديالى تنتظر “الإدارة الجديدة” لتصحيح المسار وتقديم الخدمات، وأنهم ليس لديهم أي توجه للحصول على منصب محافظ ديالى، مؤكداً على أنهم ملتزمون بالتفاهمات ومستعدون للتقدم لتصحيح المسار.

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.