بدأ المدير الفني للمنتخب العراقي الإسباني خيسوس كاساس في وضع اللمسات الأخيرة لحملة تجديد صفوف أسود الرافدين بعد وداع بطولة كأس آسيا 2023 من دور الـ16. وكانت الخسارة أمام الأردن سببا في خروج الفريق من البطولة. ورغم أن العراق سجل العديد من الانتصارات والأرقام المميزة خلال البطولة، قرر المدرب اللجوء إلى تغييرات في صفوف الفريق. وأحد هذه التغييرات كانت استبعاد عدد من النجوم الكبار مثل المدافع علي عدنان وزميله ريبين سولاقة ولاعب الوسط بشار رسن وحارس المرمى أحمد باسل.

عقب وداع البطولة، قرر المدير الفني الإسباني إجراء تغييرات في صفوف منتخب العراق، وذلك بسبب وداع العرس القاري للمرة الثانية على التوالي من دور الـ16 بعد 2019. وهذه التغييرات تأتي استعدادا لاستئناف منتخب العراق لمشواره في تصفيات مونديال 2026. ومن المقرر أن يقابل العراق منتخب الفيليبين في الـ21 من آذار/مارس القادم على ملعب البصرة الدولي في الجولة الثالثة. وهذا يأتي بعد الانتصار في أول جولتين على إندونيسيا وفيتنام تواليا. ومن المتوقع أن يعمل المدرب كاساس على إيجاد البدائل سريعا قبل هذه المباراة.

من المهم اتخاذ تغييرات في الفريق الوطني العراقي من أجل التأهل إلى كأس العالم 2026، وهذا ما قام به المدير الفني خيسوس كاساس من خلال استبعاد عدد من النجوم الكبار. ومن المتوقع بأن يعمل على إيجاد البدائل خلال الفترة المقبلة قبل استئناف مشوار المنتخب العراقي في تصفيات مونديال 2026.

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.