فاضل: الإرهاب والتخريب لن يثنيا جهودنا في بناء منظومة طاقة مستقرة

وزير الكهرباء يؤازر ملاكات الصيانة بإعادة أبراج تعرضت للتفجير قرب ديالى

بغداد – قصي منذر

اكد وزير الكهرباء زياد علي فاضل ، ان الارهاب والتخريب لن يثنيان ملاكات الوزارة وخططها في  اعادة بناء شبكة كهربائية مستقرة وفق اسس علمية صحيحة.

واشار بيان تلقته (الزمان) امس ان (الوزير اشرف ميدانيا على تجهيز المعدات والأليات في موقع تفجير ابراج نقل الطاقة في محافظة ديالى)، واضاف ان (زيارة الوزير تأتي لمؤازرة ملاكات الوزارة بإعادة بناء ما تم تخريبيه بالعبوات الناسفة)، واكد الوزير (اننا جيش النور والمخربين هم جيش الظلام ، وسنقطع الطريق عليهم بمحاولاتهم الخبيثة لقطع الكهرباء عن المستشفيات ومشاريع المياه وغيرها من المشاريع الحيوية ،وسنكون خط الخدمات الاول، كما اخوتنا في القطعات العسكرية والأمنية).

محطات كهربائية

وأعلنت قيادة عمليات الجزيرة والبادية، تأمين جميع المحطات الكهربائية وأبراج نقل الطاقة ضمن قاطعها. وقالت في بيان امس ان (عملية مشتركة واسعة مع قيادتي عمليات صلاح الدين وغرب نينوى، لتأمين المحطات والأبراج). وتسبب حريق في مستودع وقود بانقطاع الكهرباء عن قضاء الزبير في محافظة البصرة.  وقال قائممقام القضاء عباس ماهر في بيان مقتضب إن (الكهرباء انقطعت في القضاء بسبب تأثير الحريق على خطوط الطاقة). كما تعرض خط نقل الطاقة صلاح الدين الحرارية حديثة الى استهداف جديد.

 وقال بيان للوزارة تلقته (الزمان) امس أن (المخربين استهدافوا أبراج وخطوط نقل الطاقة الكهربائية بالعبوات الناسفة بمحافظة صلاح الدين ،بغية عزل المحافظات عن بعض، وتقطيع ارتباطات المنظومة الكهربائية، وتوقف إمدادات الكهرباء عن المستشفيات ومشاريع المياه وغيرها من المشاريع الحيوية، بمحاولة يائسة منهم لإنهاك قدرات وزارة الكهرباء وإحراج ملاكاتها العاملة وفق التوجيهات الحكومية لتطوير ومعالجة تحديات ملف الطاقة)، واشار الى ان (ملاكات الوزارة وأبطال نقل الشمال تعمل، برغم صعوبة مقطع العمل وكثبانه الرملية، على إعادة إعمار ما تدمر من أبراج قبل يومين بالعبوات الناسفة)، وتابع انه (بعد إحباط عدد من المحاولات التخريبية من قبل الجهد العسكري والأمني والاستخباري، التي كانت تروم تفجير الأبراج، جرى استهداف خط نقل الطاقة الكهربائية الضغط الفائق صلاح الدين الحرارية حديثة جهد 400  كي في بعمل تخريبي ثان ،مما أدى الى سقوط البرج المرقم 201  وتقطع في الأســــلاك تحديداً في منطقة القناطر ضمن المحافظــة).

مكان العارض

ولفت الى ان (الملاكات الهندسية والفنية من قسم خطوط صلاح الدين ،سارعت وبالتعاون مع القوات الأمنية والجهد الهندسي الى مكان العارض بحسب توجيه الوزير زياد علي فاضل، للكشف عن الحادث وملابساته).  واستجابت ملاكات الصيانة لشكوى اهالي زقاق 72  ضمن المحلة 101  في منطقة البتاويين ،بعد تأكيد عدم وجود استجابة عاجلة من قبل ملاكات الدائرة المسؤولة عن صيانة الاعطال ، في اجراء يتنافى مع توجيهات رئيس الوزراء محمد شياع السوداني بضرورة ايلاء الاهمية لهذ الاعطال الطارئة. وسجل الاهالي ، شكاوى عدة عبر الخط الساخن للوزارة منذ الاربعاء الماضي ،لكن دون اصلاح العطل الذي يفاقم معاناة الاهالي في ظل ارتفاع درجات الحرارة. وقالوا لـ (الزمان) امس ان (ملاكات الصيانة تتجاهل مناشداتنا باصلاح العطل الفني الذي تسبب بحرمان المنازل من فيز كهربائي،حيث ان هذه المشكلة اصبحت ملازمة لاهالي الزقاق وتتكرر بشكل يومي ،برغم ابلاغ الفنيين بها)، مؤكدين ان (اغلب الاسلاك قديمة ومهترئة ،ونخشى السير تحتها نتيجة سقوطها المستمر،وعلى الجهات المعنية النظر الى هذه المشكلة بجدية ،وحث القائمين في دوائر الصيانة على استبدال هذه الاسلاك حفاظا على حياة المارة)، عازين سبب تكرار المشكلة الى (ترقيع الاسلاك الذي اثر على كفاءتها خلال الاجواء الحارة او زيادة الاحمال)، واضافوا ان (الزقاق بحاجة الى مهندس مختص يعيد هيكلة الاسلاك وتوزيع الاحمال بين اكثر من محولة ،لتفادي تكرار الاعطال الفنية التي تكون عادة بسيطة). كما قدمت (الزمان) شكوى عبر الخط الساخن لمكتب الوزير (5608) طالبت فيها التدخل وانقاذ اهالي الزقاق من العطل الفني المستمر منذ يوم الاربعاء الماضي،برغم تسجيل شكاوى عدة.

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.