أكدت هيئة الحماية الاجتماعية التابعة لوزارة العمل في العراق عن كشفها لـ 250 ألف متجاوز غير مستحق لرواتب الحماية، وأكد رئيس الهيئة أحمد خلف الموسوي أنهم نفذوا حملة لرصد المتجاوزين من غير المستحقين، حيث تم كشف أكثر من 250 ألف حتى الآن، واستردت مبالغ مالية تقدر بنحو 90 مليار دينار، بالإضافة إلى 135 ملياراً أخرى قسطت على 10 سنوات. تم كشف 14200 كفيل يستلمون على أشخاص متوفين خلال حملة البحث الاجتماعي. كما تم توسيع نطاق الرواتب إلى 7.6 مليون فرد سنويًا بإجمالي رواتب يصل إلى 4.717 تريليون دينار سنوياً.

وأشار الموسوي إلى تنفيذ حملة خاصة بذوي الإعاقة والأطفال، حيث وصل عدد المشمولين بهم إلى 420 ألف شخص، وتم تنفيذ المسح الميداني الخاص بهم. كما تم كشف أكثر من 15 ألف متجاوزة من النساء المشمولات بالحماية الاجتماعية، حيث تم تسجيلهن كمطلقات أو أرامل أو تم اكتشاف أنهن متزوجات بعد التسجيل. جميع هذه البيانات تم كشفها أثناء عملية البحث الاجتماعي التي نفذتها الحكومة.

تم إكمال عملية البحث عن مرضى الكلى ومرضى الثلاسيميا، بالإضافة إلى تنفيذ حملات لذوي الإعاقة والأطفال. ولا تزال الجهود مستمرة لتحقيق المزيد من الشفافية والنزاهة في توزيع المساعدات الاجتماعية في العراق. يأتي ذلك في إطار التزام الحكومة بتقديم الدعم والحماية للفئات الضعيفة والمحتاجة من المجتمع، وضمان استفادتهم من الخدمات الاجتماعية بشكل عادل ومتساوٍ.

شاركها.
اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.