استقبل رئيس مجلس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني، رئيس حزب تقدم محمد ريكان الحلبوسي، حيث تم خلال اللقاء مناقشة الأوضاع العامة في البلاد وأهمية دعم الحكومة في تنفيذ برنامجها التنفيذي. تم التأكيد على أهمية حسم الاستحقاقات الدستورية، بما في ذلك انتخاب رئيس جديد لمجلس النواب، وتوفير تنسيق متكامل بين السلطتين التنفيذية والتشريعية لتنفيذ مشاريع تلبي حاجات المواطنين. هذا التنسيق سيساعد في تعزيز القدرات والقدرة على تحقيق الإصلاحات على مستوى القطاعات الحيوية في البلاد.

وفي سياق متصل، أكد الحلبوسي على ضرورة حسم رئاسة مجلس النواب وفق الاستحقاقات الانتخابية والتوافقات السياسية، من أجل تمكين المؤسسة التشريعية من أداء مهامها بشكل كامل وتحقيق الاستقرار الوطني. يأتي هذا البيان في إطار دعم الجهود الرامية لتعزيز الديمقراطية وتطوير العمل السياسي في العراق، وتعزيز الشراكة بين السلطات المختلفة لضمان تحقيق المصالح العامة وتحقيق الاستقرار والتنمية.

ختاماً، يأتي هذا اللقاء في سياق بحث الحكومة العراقية ومجلس النواب المستجدات والتحديات التي تواجه البلاد وسبل التعاون المشترك لحل تلك التحديات. يتعين على الأطراف المختلفة العمل بروح التعاون والتنسيق لتحقيق الاستقرار والرفاهية للشعب العراقي، وتحقيق التقدم والتنمية في مختلف المجالات لبناء مستقبل أفضل للعراق وللأجيال القادمة.

شاركها.
اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.