عُقد يوم الاثنين اجتماع لصندوق العراق للتنمية برئاسة رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، حيث تمت الموافقة على خطوات توطين الصناعات وجذب الاستثمارات الأجنبية في العراق. كما تم التأكيد على تعزيز صناعات متنوعة في مجالات مثل السيارات والالكترونيات، بالإضافة إلى إيجاد حلول لأزمة السكن. حضر الاجتماع وزيرة المالية ووزيري التخطيط والإعمار والإسكان والبنية التحتية.

تمت مناقشة عدة مشروعات في الاجتماع تهدف إلى إدخال الاستثمارات الأجنبية إلى الاقتصاد العراقي، وتعزيز توطين الصناعات المتنوعة في البلاد. ومن بين المشروعات التي تمت مناقشتها إنشاء مصنع لصناعة حافلات نقل الركاب بالشراكة مع شركة عالمية متخصصة. كما تم التطرق إلى طلب إنشاء مصنع للحواسيب اللوحية الإلكترونية للاستخدام في المدارس.

أخيرًا، تم التطرق في الاجتماع إلى تحديد المواعيد لإطلاق مشروع “أجّر وتملّك”، الذي يهدف إلى توفير حلول عملية واقتصادية لأزمة السكن في العراق. وتمت مناقشة إمكانية الشراكات مع شركات أمريكية وبريطانية وسعودية في مجالات متنوعة مثل تقنيات الري الحديثة وتسييل الغازات الصناعية وإنارة الطرق والجسور.

شاركها.
اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.