صرح رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، يوم السبت، بأن فئة الشباب يشكلون 60% من نسبة السكان في البلاد، مؤكدا دعم حكومته لهذه الفئة.

جاء ذلك في كلمة القاها خلال ترأسه، جلسة استثنائية لمجلس الوزراء بمناسبة يوم الشباب العالمي الموافق 12 آب.

وقال السوداني في كلته، إن الدولة أمام مسؤولية كبيرة لرعاية الشباب الذين يشكلون نسبة 60% من سكان العراق، عبر وضع الخطط والبرامج التي تنهض بواقعهم، مشيراً إلى المنهاج الوزاري الذي انطوى على التزام الدولة برعاية الشباب، واتجاه الحكومة نحو تفعيل القطاع الخاص، وباقي القطاعات الحيوية التي تساعد في توفير آلاف فرص العمل للشباب، وتأمين العيش الكريم لهم.

وشهدت الجلسة استضافة نخبة من الشباب ممثلين عن المشاركين في المؤتمر الوطني لحوار الشباب، الذي عُقد في بغداد مؤخراً، وطرحوا أفكارهم خلال الجلسة، كما جرت مناقشة تفصيلية لـ 64 مقترحاً تخصّ عدداً من القضايا الشبابية، هي حصيلة ما اتفق عليه الشباب من مختلف محافظات العراق في المؤتمر، التي من شأنها أن تنهض بالواقع الشبابي وتسهم في الاستثمار الأمثل للشباب، فضلاً عن مقترحات جديدة تقدم بها عدد من السادة الوزراء.

ووجّه رئيس مجلس الوزراء بإقرار المقترحات في الجلسة الاعتيادية لمجلس الوزراء التي ستُعقد يوم الثلاثاء القادم، وذلك بعد دراستها بشكل تفصيلي والأخذ بملاحظات السادة الوزراء التي دُونت في جلسة اليوم.

وقرر مجلس الوزراء تشكيل المجلس الأعلى للشباب، برئاسة رئيس مجلس الوزراء، و وزير الشباب والرياضة نائباً، وعضوية وزراء التخطيط والمالية والعمل والشؤون الاجتماعية والتربية والتعليم العالي والبحث العلمي والثقافة ومستشار شؤون الشباب في مجلس الوزراء ومنسقية شؤون المحافظات ومنظمة مجتمع مدني مختصة بشؤون الشباب؛ ولرئيس مجلس الوزراء قرار تسمية أعضاء المجلس.

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.