أعلن 11 نائبا في البرلمان العراقي وأعضاء في مجالس المحافظات عن انشقاقهم عن كتلة حزب “تقدم”، وتأسيس جبهة سياسية جديدة تحمل اسم كتلة “المبادرة”. وجاء هذا الاعلان خلال مؤتمر صحفي عقده النائب زياد الجنابي وأعلن من خلاله عن تشكيل الكتلة الجديدة بحضور النواب والأعضاء الذين انضموا إليها. وذكروا في بيانهم أن سبب انشقاقهم كان نتيجة لـ”الجمود الذي تشهده الحياة السياسية وعدم القدرة على انتخاب رئيس جديد للبرلمان منذ شهور”.

أوضح النواب المنشقون أنهم قرروا تشكيل كتلة “المبادرة” لفتح المجال لحل الانغلاق السياسي الحالي في العراق، وأن الكتلة ستتبنى مبدأ الحياد والوقوف بمسافة واحدة من جميع الفرقاء السياسيين. كما طالبوا بتنفيذ بنود ورقة الاتفاق السياسي التي أدت إلى تشكيل الحكومة العراقية الحالية برئاسة محمد شياع السوداني، والعمل على تحقيق التغيير والاصلاح في البلاد.

يأتي هذا الانشقاق في ظل إرتفاع مستوى الاحتجاجات والاستياء الشعبي في العراق جراء الفساد وعدم القدرة على تحسين الأوضاع الاقتصاديّة والسياسيّة. ويعتبر تشكيل كتلة “المبادرة” خطوة هامة نحو تغيير نظام الحكم وإعادة هيكلة السلطة في البلاد، مما يجعلها تحظى باهتمام كبير من قبل الشعب العراقي والمجتمع الدولي.

شاركها.
اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.