أكد اللواء يحيى رسول، الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة العراقية، أن الاجتماعات بين “اللجنة العسكرية العراقية الأمريكية” ستتواتر بشكل دوري، إذا لم يحدث أي شيء يعكر صفوها. وأوضح رسول أن هذه الاجتماعات تهدف إلى تقدير الموقف العسكري ومستوى الخطر والبيئة العملياتية وقدرات القوات المسلحة العراقية، وسيتم بناءً على نتائج هذه الاجتماعات صياغة جدول زمني لخفض مدروس وتدريجي وصولا إلى إنهاء مهمة قوات التحالف الدولي لمحاربة داعش والانتقال إلى علاقة ثنائية.

وأكد الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة العراقية، أن الاجتماعات ستتواتر بصورة دورية لإتمام أعمال اللجنة بالسرعة الممكنة، وهذا يعكس التزام الجانبين لإنهاء مهمة قوات التحالف الدولي بشكل مدروس ومنظم. ويأتي ذلك في إطار الجهود المشتركة بين العراق والتحالف الدولي لمحاربة الإرهاب وضمان الأمن والاستقرار في المنطقة. وتشير تصريحات اللواء يحيى رسول إلى التفاؤل الذي يسود الجانبين بالتوصل إلى اتفاق شامل يحقق المصلحة المشتركة ويحافظ على الأمن والاستقرار.

وتعكس هذه الاجتماعات التعاون الوثيق بين العراق والتحالف الدولي، حيث يسعى الجانبان إلى تحقيق أهداف مشتركة في مجال مكافحة الإرهاب وتأمين الحدود والمناطق المحررة من سيطرة داعش. ومن المتوقع أن تتواتر الاجتماعات وتستمر بشكل دوري لتحقيق التقدم المستدام في هذا الصدد، وتحقيق الأهداف المنشودة من قبل الجانبين.

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.