أعلنت هيئة النزاهة الاتحاديَّة، يوم السبت، صدور أوامر استقدام بحقِّ مدير فرع توزيع الكهرباء في مركز الأنبار السابق وستة مُوظَّفين فيها؛ على خلفيَّة صرف أكثر من نصف مليار دينار بموجب معاملاتٍ صرفٍ مُزوَّرةٍ.

وأفادت دائرة التحقيقات في الهيئة، وفي معرض حديثها عن تفاصيل القضيَّة التي حققت فيها الهيئة وأحالتها إلى القضاء، بأنَّ فريقاً ميدانياً من مكتب تحقيق الهيئة في محافظة الأنبار انتقل إلى فرع توزيع كهرباء مركز الأنبار وأثناء التدقيق لاحظ وجود معاملاتٍ تتعلَّق بصيانة الشبكة الكهربائيَّة يشوبها التزوير، موضحةً أنَّ الأوامر الإداريَّة الخاصَّة بتأليف لجان التنفيذ والاستلام تحمل أرقام صادر غير حقيقيَّةٍ.

وأردفت الدائرة أنَّ عمليَّات المُتابعة والتحرّي التي شملت المخزن التابع للمُديريَّة، بيَّـنت أنَّ مستندات الصرف الخاصَّة بالمواد العائدة للسلف غير واردةٍ إليهم ولم يتم إخراج هذه المواد من المخازن،لافتةً إلى أنَّ رؤساء وأعضاء لجان التنفيذ والاستلام أنكروا علمهم بهذه السلف، وأكدوا عدم قيامهم بتنفيذ وتسلم هذه المشاريع، التي تمَّ صرف مبلغ قدره (625،778،743) دينار دينار مقابل العمل على إنجازها.

ونوَّهت ‘لى تنظيم محضر أصولي بالعمليَّة وعرضه بصحبة المضبوطات على قاضي التحقيق المُختصّ، الذي قرَّر استقدام مدير الدائرة السابق، و(6) مُوظَّفين فيها أحدهم مسؤول الشؤون الماليَّة سابقاً، وذلك استناداً إلى أحكام المادة (340) من قانون العقوبات.

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.