أصدرت المحكمة العراقية حكمًا بالحبس البسيط لمدة أربعة أشهر على مشهورة التواصل الاجتماعي “هديل خالد عبد رشيد”، المعروفة بـ”أم اللول”، بناءً على اتهامها بنشر صور ومقاطع فيديو تحتوي على ألفاظ فاحشة وغير لائقة ومخلة بالآداب العامة، وتم عرضها على الجمهور. وقد تم استناد الحكم إلى المادة 403 من قانون العقوبات العراقي الصادر في عام 1969. وتأتي هذه العقوبة في إطار حماية المجتمع والحفاظ على الأخلاق والقيم الاجتماعية.

وبالتزامن مع صدور هذا الحكم، نفت وزارة الداخلية العراقية الشائعات التي انتشرت عن منح “أم اللول” جواز دبلوماسي. وأكد الناطق باسم الداخلية أنه لم يصدر أي قرار بمنحها جواز دبلوماسي أو أي خدمة خاصة بالمديرية العامة للأحوال المدنية والجوازات والإقامة. وأهابت الوزارة بضرورة التحقق من صحة المعلومات والحصول عليها من مصادر رسمية لتجنب انتشار الشائعات والأخبار الزائفة.

تأتي هذه القضية في سياق جهود السلطات العراقية لمكافحة الجرائم الإلكترونية وتأديب المخالفين للقوانين والتشدد في تطبيق العدالة. وتعتبر هذه العقوبة إشارة من السلطات القضائية لضرورة احترام الأخلاق والقيم الاجتماعية في المجتمع، وتحذيرا للجميع من العواقب القانونية التي قد تواجههم في حال انتهاك القوانين المتعلقة بالتصرفات الإلكترونية.

شاركها.
اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.