قامت سفارة جمهورية الصين الشعبية في بغداد بإلغاء الوثائق القنصلية التي لم يتم تسلمها بعد مرور عام كامل على موعد تسليمها. وأوضحت السفارة أنه ستتم إلغاء الوثائق القنصلية المكتملة التي لم يتم تسلمها بعد مرور سنة كاملة عن موعد تسليمها، وتشمل هذه الوثائق (جواز السفر- وثيقة السفر – أوراق التصديق- سمات الدخول). ودعت السفارة جميع الأشخاص الذين قدموا طلبات لهذه الوثائق قبل 1 فبراير 2023 ولم يتم تسليمها حتى الوقت الحالي إلى الاتصال بهم قبل 1 مارس 2024.
وأشارت السفارة إلى أنه إذا لم يتم التواصل ضمن الإطار الزمني المحدد، ستكون جميع النتائج المترتبة عن إلغاء الوثائق القنصلية على عاتق طالب الاستحصال. وأكدت أنه ابتداءً من الآن، ستتعامل السفارة مع الوثائق القنصلية التي لم يتم تسليمها لمدة تزيد على عام كامل بشكل مناسب بدون إصدار إشعارات إضافية.

ويأتي هذا القرار تماشياً مع القوانين واللوائح الصادرة في هذا الشأن، وتأكيداً على الالتزام بالإجراءات القنصلية. وتشير السفارة إلى أنها تهدف من خلال هذا الإجراء إلى ضمان سير العمل القنصلي بشكل فعال وسلس، وتسهيل تسليم الوثائق القنصلية في الوقت المحدد للمواطنين الصينيين والمقيمين في العراق. وتحث السفارة جميع المعنيين على الاتصال بها في الوقت المحدد والامتثال للتعليمات المحددة لتجنب أي تأخير في تسليم الوثائق القنصلية.

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.