أعلن مصدر أمني في محافظة ذي قار عن وقوع حالتي انتحار في المحافظة، حيث قام شاب يبلغ من العمر في العشرينات من العمر وهو طالب في كلية الهندسة بشنق نفسه داخل منزله في مدينة الناصرية. وقد أظهرت التحقيقات أن الشاب كان يعاني من وضع نفسي سيء بعد وفاة والده في الفترة السابقة. بينما قامت فتاة أيضًا في العشرينات من العمر بمحاولة انتحار عن طريق إشعال النيران في نفسها، إلا أن المحاولة فشلت وتم نقلها إلى المستشفى لتلقي العلاج. وقد طلبت الفتاة الشكوى ضد زوجها بسبب الخلافات التي جعلتها تقرر القيام بذلك، وقد تم اعتقال الزوج للتحقيق في الأمر.

وأشار المصدر إلى أن الانتحار يعد ظاهرة متزايدة في المجتمع العراقي، ويعود ذلك إلى العوامل المختلفة مثل الضغوط النفسية، والصعوبات الاقتصادية، والخلافات الأسرية والعاطفية. وتعتبر الحالات النفسية والانفصال والعزلة وفقدان الأمل من أبرز الأسباب التي تدفع الأشخاص إلى اتخاذ قرارات متطرفة مثل الانتحار، وهذا يتطلب تدخل فوري من الجهات المعنية لتقديم الدعم النفسي والاجتماعي للأفراد الذين يعانون من هذه الظروف.

ويجب على المجتمع العراقي تكثيف الجهود للتوعية بأهمية الصحة النفسية وتقديم الدعم اللازم للأشخاص الذين يعانون من مشاكل نفسية، وإيجاد برامج وحملات توعية تساعد في الحد من حالات الانتحار. كما يجب أن تعمل الجهات المختصة على تقديم الدعم والمساعدة للأفراد الذين يعانون من صعوبات نفسية لمنع حدوث مثل هذه الحالات المؤسفة في المستقبل.

شاركها.
اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.