أفاد مصدر أمني يوم الثلاثاء بأن طالبة في الصف السادس الإعدادي بمدينة كركوك قامت بحرق نفسها بمادة النفط الأبيض بسبب عدم دخولها الامتحانات الوزارية. وتدعى الطالبة (ر، خ، و) وهي من مواليد عام 2003، وقد تم نقلها إلى شعبة الحروق في مستشفى آزادي لتلقي العلاج بعد أن أحرقت نفسها في منزلها بحي رحيم اوه شمالي كركوك. تم فتح تحقيق بالحادث وذكر المصدر أن عائلة الطالبة أبلغت الشرطة بأن وضعها النفسي كان متعباً وتعاني من مشاكل.

وأشار المصدر إلى أن الطالبة قامت بسكب مادة النفط الأبيض على ملابسها وأحرقت نفسها، مما تسبب في إصابتها بحروق كبيرة في جسمها. كما أكد المصدر أن سبب الانتحار كان بسبب عدم دخولها الامتحانات وعدم تمكنها من المشاركة فيها، الأمر الذي أثر على وضعها النفسي بشكل سلبي. تدخلت الشرطة وجهات أمنية أخرى للتحقيق في الحادث ومعرفة الأسباب الحقيقية وراء الواقعة الحزينة.

من جانبه، أكد المصدر أن عائلة الطالبة كانت تعلم بوضعها النفسي الصعب والمتعب، حيث كانت الفتاة تعاني من مشاكل نفسية قد تكون سبباً آخر في قرارها بالانتحار. وقد تم تقديم العلاج اللازم للطالبة في مستشفى آزادي، في محاولة لإنقاذ حياتها وتقديم الدعم النفسي اللازم لها ولعائلتها. تجري التحقيقات لمعرفة كافة التفاصيل والأسباب الحقيقية وراء حادثة الانتحار المؤلمة التي هزت مدينة كركوك.

شاركها.
اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.