احتل العراق المرتبة السادسة عالميًا في عام 2024 بأكبر حجم للأسرة، حيث بلغ متوسط عدد أفراد الأسرة 7.7 فردًا، وهذا يعتبر ثاني أكبر حجم للأسرة عربيا. وأوضحت مجلة CEOWORLD أن متوسط حجم الأسرة في دول متقدمة مثل سنغافورة أقل بكثير، حيث ينمو الاتجاه العالمي نحو إنجاب عدد أقل من الأطفال والعيش في أسر أصغر، مما يثير قضايا اقتصادية واجتماعية. يرتبط زيادة سن الزواج وانخفاض معدلات الزواج بتأخير إنجاب الأطفال وصغر حجم الأسرة.

بحسب تقرير المجلة، فإن الدول ذات أصغر حجم للأسرة تتصدرها السويد، تليها ألمانيا وفنلندا وسويسرا وموناكو والنرويج، في حين احتل العراق المرتبة السادسة عالميًا. وفي قارة أفريقيا، تمتلك جمهورية أفريقيا الوسطى أكبر حجم للأسرة، بينما حصلت السنغال وغامبيا على المركزين الثاني والثالث على التوالي، وبلغ متوسط حجم الأسرة فيها 8.6 فردًا. بالنسبة للدول العربية، احتل العراق المرتبة الثانية بأكبر حجم للأسرة، بينما جاءت عُمان في المرتبة الأولى تليها قطر.

يرتبط زيادة حجم الأسرة بعوامل مختلفة مثل ارتفاع سن الزواج وانخفاض معدلات الزواج، مما يؤدي إلى تأخير إنجاب الأطفال وصغر حجم الأسرة في الدول المتقدمة. يعتبر هذا الاتجاه عالميًا ويساهم في تحديات اقتصادية واجتماعية. وبحسب تقرير CEOWORLD، يحتل العراق المرتبة السادسة عالميًا والثانية عربيًا في أكبر حجم للأسرة، وهذا يعكس وضع الديموغرافيا والزواج والإنجاب في البلاد.

شاركها.
اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.