توفيت امرأة وطفل غرقا في نهر دجلة بمنطقة سحيلا جنوب زاخو بإقليم كوردستان العراق حسب ما أفادت به مصادر في شرطة الدفاع المدني، حيث وقع الحادث في قرية كوز كيراني. وأوضحت المصادر أن الطفل الذي يبلغ من العمر سنة واحدة سقط في النهر وحاولت عمته إنقاذه ولكنها فشلت بسبب شدة تيار المياه، مما أدى إلى غرقهما معًا. قامت فرق الإنقاذ والغواصين من زاخو بالبحث عن الجثتين، ولكن وحتى الآن لم يتم العثور عليهما.

تعد حوادث الغرق من الحوادث الشائعة التي تحدث في الأنهار والبحيرات والمسابح، وتكون نتيجة لعدم اتخاذ التدابير اللازمة لضمان سلامة المواطنين خلال السباحة أو اللعب في المياه. وتسبب الغرق في وفاة العديد من الأشخاص سنويًا، لذلك يجب على الأهالي والمسؤولين زيادة التوعية حول خطورة السباحة في الأماكن غير المناسبة وضرورة الإبلاغ عن أي حالات غرق فورًا لتقديم المساعدة اللازمة.

تعتبر فرق الإنقاذ والغواصين من العناصر الهامة في تقديم المساعدة في حالات الطوارئ مثل الغرق، حيث يتم تدريبهم على كيفية التعامل مع الحوادث المائية والبحث عن الضحايا وإنقاذهم. وتساهم جهود هذه الفرق في تقديم الإسعافات الأولية ونقل المصابين إلى المستشفيات بأمان، ويجب دعم الفرق الإنقاذ وتزويدها بالمعدات اللازمة لتمكينهم من أداء مهامهم بفعالية وسرعة في حالات الطوارئ.

شاركها.
اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.