بعد تحقيق بطولة كأس الاتحاد الإنجليزي، أثار مدرب مانشستر يونايتد، إريك تن هاغ، الجدل بتصريحات “نارية” تجاه منتقديه. وصعق تن هاغ الجميع بفوز فريقه على مانشستر سيتي بنتيجة 2-1 في المباراة النهائية للبطولة. وفي مقابلة بعد المباراة، هاجم تن هاغ منتقديه الذين انتقدوا أداء الفريق خلال الموسم. وأعرب تن هاغ عن فخره بتطور فريقه وتحقيق الألقاب، معلنًا عن استعداده للرحيل في حال عدم رغبة الإدارة في استمراره مع الفريق.

وأكد تن هاغ أنه عندما تولى تدريب مانشستر يونايتد كان الفريق في حالة سيئة، لكن الآن باتوا على الطريق الصحيح لبناء فريق للمستقبل. ورغم الانتقادات التي واجهها في الموسم الثاني له مع الفريق، إلا أن تن هاغ أثبت جدارته بتحقيق البطولات والألقاب. وأكد على أنه سيكمل مسيرته في كرة القدم بغض النظر عن الانتقادات التي يتعرض لها.

تن هاغ أثار المزيد من الجدل بتصريحاته التي جاءت بعد تحقيق بطولة كأس الاتحاد الإنجليزي، مشيرًا إلى أنه قاد فريقه لتحقيق لقبين في سنتين. وأعرب عن استعداده للرحيل إلى أي ناد آخر إذا لم يرغب الجهاز الإداري في استمراره. وتصدر تصريحات المدرب الهولندي عناوين الصحف ومواقع التواصل الاجتماعي، مما جعل الرأي العام يتجاوب بشكل كبير مع تصريحاته الجريئة والمفاجئة.

شاركها.
اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.