كوالالمبور‭ (‬أ‭ ‬ف‭ ‬ب‭) – ‬يواجه‭ ‬أي‭ ‬مواطن‭ ‬ماليزي‭ ‬يرتدي‭ ‬أو‭ ‬يبيع‭ ‬ساعات‭ ‬من‭ ‬تصنيع‭ ‬شركة‭ “‬سواتش‭” ‬السويسرية‭ ‬تظهر‭ ‬علم‭ ‬قوس‭ ‬القزح‭ (‬أحد‭ ‬رموز‭ ‬مجتمع‭ ‬المثليين‭) ‬عقوبة‭ ‬بالسجن‭ ‬تصل‭ ‬إلى‭ ‬ثلاث‭ ‬سنوات،‭ ‬على‭ ‬ما‭ ‬أعلنت‭ ‬الحكومة‭ ‬الماليزية‭ ‬الخميس‭.‬

ويواجه‭ ‬أفراد‭ ‬مجتمع‭ ‬المثليين‭ ‬حالات‭ ‬تمييز‭ ‬متكررة‭ ‬في‭ ‬ماليزيا،‭ ‬حيث‭ ‬تُحظر‭ ‬المثلية‭ ‬الجنسية‭.‬

وقالت‭ ‬وزارة‭ ‬الداخلية‭ ‬في‭ ‬بيان‭ ‬إن‭ ‬أي‭ ‬شخص‭ “‬يصنّع‭ ‬أو‭ ‬يستورد‭ ‬أو‭ ‬ينتج‭ (…) ‬أو‭ ‬يحوز‭” ‬هذا‭ ‬النوع‭ ‬من‭ ‬المنتجات،‭ ‬سيواجه‭ ‬عقوبة‭ ‬بالسجن‭ ‬تصل‭ ‬إلى‭ ‬ثلاث‭ ‬سنوات‭. ‬أما‭ ‬مَن‭ ‬يضع‭ ‬ساعة‭ ‬مماثلة‭ ‬أو‭ ‬يوزّعها‭ ‬فسيدفع‭ ‬غرامة‭ ‬تعادل‭ ‬4375‭ ‬دولاراً‭. ‬وأضافت‭ ‬أن‭ “‬الحكومة‭ ‬الماليزية‭ ‬ملتزمة‭ ‬بمنع‭ ‬نشر‭ ‬المواد‭ ‬التي‭ ‬تنتهك‭ ‬الآداب‭ ‬العامة‭”.‬

وفي‭ ‬أيار‭/‬مايو،‭ ‬دهمت‭ ‬وحدة‭ ‬من‭ ‬قوات‭ ‬الأمن‭ ‬التابعة‭ ‬لوزارة‭ ‬الداخلية‭ ‬متاجر‭ ‬تابعة‭ ‬لـ‭”‬سواتش‭” ‬في‭ ‬11‭ ‬مركزاً‭ ‬تجارياً‭ ‬في‭ ‬جميع‭ ‬أنحاء‭ ‬ماليزيا‭.‬

وفي‭ ‬حديث‭ ‬إلى‭ ‬وكالة‭ ‬فرانس‭ ‬برس،‭ ‬أشار‭ ‬مسؤول‭ ‬في‭ ‬وزارة‭ ‬الداخلية‭ ‬طلب‭ ‬عدم‭ ‬الكشف‭ ‬عن‭ ‬اسمه‭ ‬إلى‭ ‬أنّ‭ ‬السلطات‭ ‬صادرت‭ ‬172‭ ‬ساعة‭ ‬بقيمة‭ ‬14‭ ‬ألف‭ ‬دولار،‭ ‬مبرراً‭ ‬ذلك‭ ‬بأنّ‭ ‬الساعات‭ ‬صودرت‭ ‬لأنها‭ ‬كانت‭ ‬تحمل‭ ‬الحروف‭ “‬ال‭ ‬جي‭ ‬بي‭ ‬تي‭” ‬LGBT‭ (‬الأحرف‭ ‬الأولى‭ ‬لمجموعات‭ ‬مجتمع‭ ‬المثليين‭)‬،‭ ‬ولها‭ ‬ستة‭ ‬ألوان‭ ‬بدلا‭ ‬من‭ ‬السبعة‭ ‬الموجودة‭ ‬عادة‭ ‬في‭ ‬قوس‭ ‬القزح‭.‬

ورفعت‭ ‬شركة‭ “‬سواتش‭” ‬السويسرية‭ ‬لصناعة‭ ‬الساعات‭ ‬دعوى‭ ‬قضائية‭ ‬ضد‭ ‬الحكومة‭ ‬الماليزية،‭ ‬مؤكدةّ‭ ‬أنّ‭ ‬ساعاتها‭ ‬الملونة‭ ‬هي‭ “‬مجرد‭ ‬تعبير‭ ‬مرح‭ ‬ومبهج‭ ‬عن‭ ‬السلام‭ ‬والحب‭”.‬

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.