صدرت عن دار المدى حديثا رواية “كغبارٍ في الريح” للكاتب الكوبي ليوناردو بادورا ترجمة بسام البزاز وهو العمل الرابع الذي تقدمه دار المدى للكاتب الكوبي، الرواية التي صدرت عام 2020 تروي قصّة مجموعة من الأصدقاء الذين نجوا من مصير المنفى والشتات، ماذا حل بهم وهل ظلوا أصدقاء؟ ما مصير من غادر ومن قرر البقاء؟ هل غيرهم الزمن؟ وهل سيعيدهم مرةً أخرى ذلك الشعور المغناطيسي بالانتماء، أم أن حياتهم تبعثرت تماماً كمثل غبار في الريح؟. يبدأ بادورا في الإجابة عن هذه الأسئلة انطلاقاً من العام 1990، وصولاً إلى العام 2016 والزيارة التي قام بها الرئيس الأميركي باراك أوباما إلى كوبا.

شاركها.

اترك تعليقاً

2024 © أخبار العراق اليوم. جميع حقوق النشر محفوظة.